تقرير شامل للأحداث العسكرية ليوم الثلاثاء 29-09-2015

29.أيلول.2015

الجبهة الجنوبية
تستمر المعارك الدائرة بين جيش الإسلام و قوات الأسد ضمن معركة " الله غالب " في الجبال المطلة على الغوطة الشرقية بريف دمشق ، حيث تمكن جيش الإسلام من عطب دبابتين من طراز "تي 72" على جبهة مخيم الوافدين بعد استهدافهما بصواريخ مضادة للدروع من نوع كونكورس بالإضافة لتدمير مدفعين من عيار 23 ، و تمكن أيضا من قتل و جرح العشرات من العناصر ، وعلى جبهة ضاحية حرستا دارت اشتباكات عنيفة إثر محاولة قوات الاسد التقدم من مواقعها ، و اعلن جيش الإسلام عن تصديه لهذه المحاولة وقتل عدة عناصر بينهم ضابطين ، كما استهدف جيش الإسلام مواقع قوات الأسد في الضاحية بقذائف الهاون ، بالتزامن مع غارات جوية مكثفة شنها الطيران الحربي على مناطق الاشتباك وبلدات الغوطة الشرقية ، و ردت الفصائل العسكرية باستهداف نقاط تمركز قوات النظام على أطراف إدارة المركبات على جبهة عربين بقذائف صاروخية محلية الصنع .

أما في دمشق سقطت عدة قذائف هاون مجهولة المصدر في حي باب توما ومحيط حي أبو رمانة تسببت بسقوط عدد من الجرحى في صفوف المدنيين .

و في القنيطرة جنوباً تستمر الاشتباكات حول مواقع قوات الأسد في تل الأحمر وتل  "يو إن" ضمن معركة "وبشر الصابرين" بعد سيطرة الفصائل العسكرية على سرية طرنجة بالأمس ، و يتزامن ذلك مع قصف جوي و مدفعي عنيفين ، كما أعلن الثوار عن انطلاق معركة جديدة في القنيطرة تهدف للسيطرة على تل كروم وقرية جبا .



الجبهة الوسطى
بدءا من حمص دك الثوار معاقل قوات الأسد و الميليشيات الشيعية و الحواجز العسكرية في قرية الكم بالصواريخ و قذائف المدفعية رداً على التصعيد العسكري من قبل قوات الأسد ضد المدنيين في الريف الشمالي و رداً على مجزرة حي الوعر

و في حماة استهدف الثوار و جبهة النصرة معاقل قوات الأسد و الشبيحة في مدينة محردة بقذائف المدفعية ردا على اعتقال الحرائر من مدينة حلفايا .


الجبهة الشمالية
في حلب دارت اشتباكات متقطعة بين فصائل غرفة عمليات فتح حلب وتنظيم الدولة على جبهات عدة إثر محاولة عناصر لتنظيم الدولة التقدم لنقاط تمركز الثوار ، وعلى جبهة الأشرفية استهدفت الفصائل العسكرية مواقع قوات الأسد في الحي بقذائف الهاون ومدفعية جهنم محققة إصابات مباشرة ، كما استهدف الثوار مواقع قوات النظام على مدخل حلب الجديدة على أطراف مساكن الضباط بقذائف الهاون ومدفع بي 9 ، هذا و يسود توتر كبير في حي الشيخ مقصود بعد سيطرة الوحدات الكردية على الحي ، حيث شهدت أحياء الشعار والفردوس وقفات احتجاجية شارك بها ناشطون ومنظمات مدنية منددين بتصرفات الوحدات الكردية في حي الشيخ مقصود .


الجبهة الشرقية
في الحسكة قال ناشطون أن قوات الحماية الشعبية داهمت قرية أم الفرسان شرقي مدينة ‫القامشلي‬ واستولت على الوحدة الإرشادية فيها بهدف اتخاذها مقرا لها .


الجبهة الغربية
في اللاذقية استهدف الثوار معاقل قوات النظام في قسطل معاف بجبل التركمان بصواريخ الكاتيوشا .

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة