جولة شام في الصحافة العربية والعالمية 12-05-2016

12.أيار.2016

•تقول صحيفة الشرق القطرية في افتتاحيتها إن "الوضع المتأزم في سوريا لم يعد يتحمل أنصاف الحلول، ولا المسكنات المؤقتة، بقدر ما يحتاج إلى قرارات حاسمة وضغوط دولية حقيقة لثني النظام السوري عن الاستمرار في سياسة فرض الأمر الواقع، والجلوس على طاولة مفاوضات تخرج بنتائج ملموسة وفقا للقرارات الدولية".  


•تطالب صحيفة الراية القطرية في افتتاحيتها بتفعيل المطالب التي صدرت عن اجتماع أصدقاء سوريا الذي انعقد في باريس الاثنين الماضي، وشملت "المطالبة بدستور جديد في سوريا وانتخابات رئاسية، إضافة إلى الدعوة لاستئناف محادثات السلام السورية في جنيف في أسرع وقت ممكن"،وتضيف الصحيفة أن هذه المطالب "تمثل خريطة طريق مهمة لحل الأزمة السورية، وأن المطلوب تفعيل هذه القرارات وتحويلها إلى قرارات دولية مُلزمة التنفيذ، وإجبار النظام على الالتزام بالهدنة والسماح بإدخال المساعدات الإنسانية إلى المدن والبلدات المُحاصرة".


•يتحدث طلال صالح بنان في صحيفة عكاظ السعودية عن أهمية حلب الاستراتيجية والتاريخية، قائلا: "واشنطن وموسكو وبكين وبروكسل، وحتى نيويورك، جميع رموز العالم الاستراتيجية تلك، نراها بشكل أو بآخر تتكامل جهودها من أجل إسقاط حلب. ذلك أن حلب (استراتيجيا) تمثل نقطة جغرافية وتاريخية في وسط هذا الممر الاستراتيجي الهام للسيطرة على العالم"،ويضيف الكاتب: "ليس غريبا إذن أن تختزل القضية السورية، على المستوى الدولي، في جبهة حلب، ليتطور اتفاق روسي أمريكي، باقتراح بريطاني، لوقف أعمال العنف في حلب فقط"، مؤكدا أن المدينة "لن تسقط".


•رأى سمير العيطة في مقاله بصحيفةالسفير اللبنانية أن "تداعي الولايات المتحدة وروسيا لإعادة الهدنة ...برقابة مباشرة من غرفة عمليات مشتركة بينهما دون الدول الأخرى،" إنما يشكل "سابقة تاريخية للتنسيق بين البلدين منذ الحرب العالمية الثانية".


•يتهم نقولا زيدان في صحيفة النهار اللبنانية الرئيس السوري بشار الأسد باستغلال الهدنة، قائلا: "يبدو من الجلي بمكان أن بشار الأسد ماض حتى النهاية في تنفيذ مخططه المرسوم الذي يتلخص بالاستفادة القصوى الآن من الهدنة المبدئية أو النظرية التي أعلنها كل من الأمريكيين والروس في آن معاً في سوريا منذ حوالى الشهرين لسحق المعارضة في المناطق الموالية لها".
ويضيف الكاتب أن الرئيس الروسي بوتين "لم يكتف بتعديل ميزان القوى الميداني وهو منكب الآن على مساعدة الأسد ما اوتي لفرض شروطه في جنيف 3"، لكنه يؤكد أنه مع ذلك "الثورة السورية مستمرة".

•هاجم محمد خروب في جريدة الرأي الأردنية ما وصفه بـ"تلكؤ واشنطن" قائلاً إن الولايات المتحدة "تواطأت كي لا تقوم بتنفيذ تعهداتها الرامية الى فصل ما يسمى بالمعارضة المعتدلة المحسوبة عليها وعلى معسكرها الاقليمي عن إرهابيي جبهة النصرة... الذين يشكلون رأس الحربة في استهداف المدنيين والمرافق العامة والمشافي في احياء غربي المدينة الخاضع لسيطرة الحكومة الشرعية".


•وصف سعد راشد في جريدة الوطن البحرينية الأزمة السورية بأنها "جزء من المؤامرة الأمريكية الإسرائيلية التي تستهدف منطقة الشرق الأوسط"، موضحا أن "الشعوب العربية تدرك أن الملف السوري ليس من السهل أن تتخذ دول العالم أي قرار عسكري بشأنه ... إن الولايات المتحدة الأمريكية سيكون لها دور محوري لعدم غلق هذا الملف قدر المستطاع".

  • اسم الكاتب: شبكة شام
  • المصدر: شبكة شام

الأكثر قراءة