حصاد الأحداث الميدانية ليوم الجمعة 07-12-2018

08.كانون1.2018

متعلقات

حلب::
انفجرت عبوة ناسفة في منطقة السبع بحرات بمدينة منبج بالريف الشرقي استهدفت سيارة تابعة لقيادي في وحدات حماية الشعب الكردية وأدت لمقتله.

سقط 4 جرحى جراء انفجار سيارة مفخخة بالقرب من قرية ترحين بالريف الشرقي.


إدلب::
نشب حريق في إحدى مخيمات النزوح ببلدة حرزة، ما أدى لإصابة سيدة بحروق وتم نقلها الى أقرب نقطة طبية.

سمع صوت انفجار في مدينة معرة النعمان بالريف الجنوبي دون ورود تفاصيل إضافية.


حماة::
تعرض محيط مدينة اللطامنة وقرى تل الصخر ومعركبة والجيسات والبويضة بالريف الشمالي لقصف مدفعي من قبل قوات الأسد.

جرت اشتباكات بالأسلحة المتوسطة بين الثوار وقوات الأسد على محور قرية تل الصخر بالريف الشمالي.

أعلنت غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" عن تمكنها من قنص عنصر من قوات الأسد على محور الحاكورة بالريف الغربي، كما تمكنت الغرفة من التصدي لمحاولة تقدم قوات الأسد في منطقة المشاريع بسهل الغاب بالريف الغربي.


درعا::
انفجر لغم أرضي في مدينة الصنمين، ما أدى لمقتل ضابط برتبة ملازم وإصابة 5 آخرين من عناصر قوات الأسد وذلك أثناء محاولتهم تفكيكه.


ديرالزور::
جرت اليوم معارك "كر وفر" بين تنظيم الدولة وقوات سوريا الديمقراطية في مدينة هجين بريف ديرالزور الشرقي، حيث تمكن تنظيم الدولة في بداية الأمر من استعادة السيطرة على كافة النقاط التي سيطرت عليها "قسد" خلال اليومين الماضيين، وشنت طائرات التحالف الدولي أكثر من 100 غارة جوية استهدفت أحياء المدينة وسط قصف مدفعي وصاروخي، وتسببت إحدى الغارات بقتل عدد من عناصر "قسد" عن طريق الخطأ، علما أن كثافة الغارات كان هدفها تغطية عملية انسحاب عناصر "قسد" بسبب تقدم التنظيم، وبعد ذلك تمكنت "قسد" بدعم من التحالف الدولي من السيطرة على حي حوامة في المدينة، وأكدت شبكة "فرات بوست" وصول أكثر من 50 جثة من عناصر قسد إلى مدينة الرقة بينهم 22 من قرية سلوك بريف الرقة الشمالي، إذ قتلوا خلال المعارك الدائرة خلال اليومين الماضيين فقط في مدينة هجين، كما سقط 5 شهداء وعدد من الجرحى في صفوف المدنيين جراء قصف طائرات التحالف على المدينة.

قامت قوات التحالف الدولي المتمركزة في قاعدة حقل العمر النفطي باستهداف مناطق سيطرة تنظيم الدولة بالريف الشرقي بأكثر من عشرة صواريخ "أرض _ أرض".

قام مجهولون بإطلاق النار على سيارة تابعة للمجلس المحلي في بلدة الشعيطات ما أدى لمقتل شخصان.

أقام الحرس الثوري الأيراني والحشد الشعبي العراقي حواجز وسط قريتي الهري والسويعية للتدقيق وتفتيش المارة بالإضافة لفحص الهوية الشخصية.

اعتدى أحد عناصر قوات سوريا الديمقراطية "قسد" بالضرب على إمرأة قادمة من بلدة الشعفة الخاضعة لسيطرة تنظيم الدولة باتجاه مناطق سيطرة "قسد"، وذلك بحجة ان أخيها له صلة بتنظيم الدولة.


الرقة::
سمعت أصوات إطلاق نار كثيف في الأحياء الغربية لمدينة الرقة دون ورود تفاصيل إضافية.


الحسكة::
قتل عنصر من قوات سوريا الديمقراطية وأصيب آخر جراء إطلاق النار من قبل مجهولين قرب قرية العطالة بالريف الجنوبي.

الأكثر قراءة