مصادر تتحدث عن انتهاء المعارك مع داعش بدير الزور وقسد: التنظيم محاصر في 700 متر مربع

16.شباط.2019
صورة تعبيرية
صورة تعبيرية

متعلقات



قال شيا كوباني، القائد بقوات سوريا الديمقراطية، إن ما يسيطر عليه تنظيم الدولة في سوريا تبلغ مساحته 700 متر مربع فقط، في وقت تناقلت مصادر عدة عن أن المعارك مع التنظيم انتهت بموجب اتفاق مع قسد غير واضح المعالم.

وقال كوباني في مؤتمر صحفي، السبت: "بالنسبة لمنطقة الباغوز الفوقاني، لا يوجد إطلاق نار أو قتال هناك حاليا، فقط سقطت المنطقة"، لافتا على وجود الآلاف من الأشخاص داخل المنطقة ولا يُعلم كم عدد المدنيين والمقاتلين داخلها.

وكانت قالت قوات سوريا الديمقراطية إن "أعداداً كبيرة" من المدنيين لا تزال موجودة في البقعة الأخيرة تحت سيطرة داعش في شرق سوريا، غداة تأكيد الرئيس الأميركي دونالد ترمب أن إعلاناً هاماً بشأن "القضاء على الخلافة" المزعومة سيصدر في غضون 24 ساعة.

وقال المتحدث باسم حملة "قسد" في دير الزور عدنان عفرين لوكالة فرانس برس ليل الجمعة/ السبت "المدنيون ما زالوا موجودين في الداخل بأعداد كبيرة.. من عائلات داعش في الأقبية تحت الأرض وفي الأنفاق، وكانت هذه مفاجأة لنا".

بدوره، قال "جيا فرات" قائد هجوم قوات سوريا الديمقراطية على آخر معقل لداعش في شرق سوريا السبت إن القوات ستهزم التنظيم "في وقت قصير جدا"، لافتاً إلى أن القوات المدعومة من الولايات المتحدة تحاصر التنظيم من جميع الجهات في حي صغير بقرية الباغوز.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة