قيادي من حزب ميركل يهدد بفرض عقوبات على روسيا بسبب غاراتها على سوريا

18.شباط.2020

انتقد رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الألماني، نوربرت روتغن، تغافل الغرب عن الغارات الروسية في شمال سوريا، ولوح بفرض عقوبات جديدة على روسيا.

وقال نوربيرت روتغن، المنتمي للحزب المسيحي الديمقراطي المنتمية إليه المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، في تصريحات لصحيفة "بيلد" الألمانية الصادرة اليوم الثلاثاء إن هذا الإحجام مخزي "وضد مصالحنا الأمنية"، وأضاف: "إذا استمرت الجرائم، يتعين أن يكون هناك عقوبات ضد روسيا".

وقال روتغن، رئيس لجنة الشؤون الخارجية في البرلمان الألماني، "القصف المستهدف للمدنيين عبر سلاح الجو الروسي جريمة حرب مخزية... من الضروري الآن ممارسة أقصى الضغوط السياسية والاقتصادية على روسيا لوقف قصف المدنيين".

وتتعرض منازل المدنيين في المناطق المحررة بريفي حلب وإدلب لقصف جوي روسي مترافق مع هجمات برية وقصف مدفعي وصاروخي مكثف من قبل ميليشيات الأسد وإيران، ما خلف عشرات الشهداء والجرحى في صفوف المدنيين، فضلا عن نزوح مئات الآلاف باتجاه مناطق أكثر أمنا، فيما يواصل نظام الأسد تقدمه متبعا سياسة "الأرض المحروقة".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة