عاصفة غبارية تضرب مخيم الركبان وفقدان أدوية مرض الربو بسبب الحصار

14.نيسان.2019

متعلقات

يعاني المرضى في مخيم الركبان المشيّد على الحدود "السورية – الأردنية" من أوضاع صحية صعبة بسبب العاصفة الغبارية التي تضرب المنطقة.

وقال ناشطون أن المخيم يفتقر للأدوية الخاصة بمرض الربو المزمن بسبب الحصار الذي يفرضه نظام الأسد وحليفيه الروسي والإيراني.

وقالت الإدارة المدنية في المخيم أن "ميلشيات الأسد والاحتلال الروسي والميلشيات الإيرانية" تقوم بالتشديد على علاجات مرضى الربو وتمنع دخولها إلى المخيم.

وكان المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، استيفان دوغريك قال إن أوضاع لاجئي مخيم الركبان مزرية للغاية، وأضاف دوغريك أن لاجئي المخيم يريدون مغادرته، لكن 95% منهم وفقا لاستطلاع أجرته الأمم المتحدة عبروا عن مخاوفهم من أجهزة الأمن التابعة لنظام الأسد.

والجدير بالذكر أن العاصمة الأردنية "عمّان" تستضيف قبل نهاية الشهر الجاري اجتماعا "روسيا أردنيا أمريكيا" لبحث مسألة مخيم "الركبان" للنازحين السوريين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة