طائرات الأسد تواصل قصف ريف إدلب وتستهدف مدارس تعليمية ومرافق طبية بجبل الزاوية

25.أيار.2019

تواصل طائرات النظام الحربية اليوم السبت، عمليات القصف الجوي على مدن وبلدات ريف إدلب، مسجلة المزيد من القتل والدمار والتشريد لألاف المدنيين في ريفي إدلب وحماة.

وقال نشطاء إن طيران الأسد الحربي يواصل غاراته بشكل عنيف على بلدات جبل الزاوية بشكل مركز، مستهدفاً أطراف كفرنبل والبارة وبلدة كنصفرة، طال القصف مدارس تعليمية ومركز صحي، ومنازل للمدنيين، خلفت عدة إصابات بينهم أطفال.

وتواصل قوات الأسد وطائرته حملتها الجوية على ريف إدلب الجنوبي لاسيما بلدة الهبيط التي تحولت لركام جراء ماتتعرض له يومياً من عمليات قصف بالراجمات والمدافع والطائرات الحربية والمروحية، إضافة لمدينة خان شيخون وبلدات معرة حرمة وترملا وأرينبة وبلدات أخرى في المنطقة.

وفي كل مرة تفشل فيها قوات الأسد في إحراز أي تقدم على الجبهات المشتعلة مع فصائل المعارضة تلجأ للتصعيد الجوي على المدنيين مستهدفة الأسواق والمساجد والمدارس والمرافق المدنية الأخرى، سجل استهدف عدة مساجد ومدرسة في كفرنبل.

كما تسبب القصف بشكل عنيف في إشعال الحرائق بشكل كبير في الحقول الزراعية على أطراف خان شيخون والتي أكلت النيرات عشرات الدنمات من المحاصيل الزراعية قبل جنييها من قبل أصحابها، في وقت تقوم فرق الدفاع المدني بمواكبة القصف وانتشال الضحايا وإسعاف المصابين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة