طباعة

"شام" ترصد أبرز التعليقات على صدور أول حزمة عقوبات أمريكية ضد النظام السوري وفق "قانون قيصر"

17.حزيران.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

رصدت شبكة "شام" الإخبارية، أبرز الردود لشخصيات معارضة للنظام على حساباتهم بمواقع التواصل الاجتماعي، مع إعلان الولايات المتحدة الأمريكية اليوم الأربعاء، الحزمة الأولى لأسماء الكيانات والشخصيات التي طالتها العقوبات وفق "قانون قيصر".

وقالت "بهيئة مارديني" إنه "ابتداء من الْيَوْم الناس كلها معارضة ماعاد في ميت وجه وألف لسان وناس بتشتغل على الطرفين ، نهايته قريبة وسنعود الى سوريا، فرضت الولايات المتحدة عقوبات على بشار الأسد وزوجته أسماء الْيَوْم من ضمن عشرات الأشخاص والكيانات المرتبطة بالنظام السوري، متوعدة بمواصلة حملتها".

بدوره قال الحقوقي "أنور البني" مدير "المركز السوري للدراسات والأبحاث القانونية"، إن العقوبات على المجرمين تتوالى, عقوبات قانون قيصر تطال "بشار الأسد وزوجته أسماء الأسد, محمد حمشو ولواء “الفاطميون” الميليشياوي الإيراني, ماهر الأسد وفرقته الرابعة وغسان علي بلال وسامر الدانا, بشرى الأسد ومنال الأسد وأحمد صابر حمشو وعمر حمشو وعلي حمشو ورانيا الدباس وسمية حمشو".

أيضاَ "فضل عبد الغني" مدير الشبكة السورية لحقوق الإنسان، قال في تغريدة: "صدرت الحزمة الأولى التي استهدفها قانون قيصر من نظام المسالخ البشرية والأشخاص والشركات والكيانات الداعمة للمسالخ والبراميل وقصف المدنيين، وقد سمى البيان الصادر عن وزير الخارجية الأمريكية بشار الأسد بأنه مهندس المعاناة، عدد المشمولين 39، وهذه ترجمة سريعة للفقرة التي وردت في البيان".

من جهته علق السياسي "بسام جعارة" بالقول: "أول 39 مستهدف من قبل قانون قيصر بينهم : بشار الأسد , أسماء الأسد , ماهر الأسد , بشرى الأسد , منال الأسد , محمد حمشو , أحمد صابر حمشو , عمر حمشو , علي حمشو , سمية حمشو (زوجة علي حمشو) , رانيا الدباس , غسان علي بلال , سامر الدانة , لواء الفاطميون , الفرقة الرابعة".

رئيس هيئة التفاوض المنتخب مؤخراً "أنس العبدة" علق قائلاً: "اليوم يدخل قانون قيصر لحماية المدنيين حيز التنفيذ، ويفرض معادلة جديدة تتجاوز تعطيل مجلس الأمن المستمر بالفيتو الذي أعاق التوصل لحل سياسي"، ولفت إلى أن "هذا القانون يستهدف العصابة الحاكمة في دمشق وكل من يدعمها في القتل أفراداً ومؤسسات ودولاً".

وقال "رضوان زيادة" : "كان رد الأسد على قانون قيصر مسيرات التأييد العفنة الإجبارية التي خرجت من طرطوس مرددة شعار "بدنا نموت..بدنا نموت/صباط (حذاء) الأسد تابوت" لا يختلف هذا عن شعار سابق "يا بشار لا تهتم عندك جيش بيشرب دم" عبارات في منتهى السادية والدموية تعكس بنية النظام العنيفة والمتخلفة".

وأضاف: "كما كان متوقعا على الساعة الثامنة صباحا بتوقيت واشنطن أي قبل بدء الدوام الرسمي وزير الخارجية الأمريكي يعلن عن أول مجموعة من الأسماء التي يطالها قانون قيصر بالعقوبات، شملت للمرة الأولى أسماء الأسد زوجة الدكتاتور "ووردته في الصحراء".

ولفت في تغريدات عدة له إلى أنه "كما في بيان وزير الخارجية فإن كل "شخص في أي مكان في العالم" يتعامل مع الأسد سيكون عرضة للعقوبات وفقا لقانون قيصر اللائحة الأولية تضم ٣٩ اسما وكيانا تشمل أسماء الأسد للمرة الأولى ومحمد حمشو ولواء فاطميون وماهر الأسد وفرقته الرابعة وغسان بلال الذي عين محافظا الحسكة حديثا".

وقالت صفحة "الخارجية الأمريكية" عبر تويتر: "تتخذ الخارجية الأمريكية إجراءات ضد الأفراد والكيانات الذين يدعمون نظام الأسد الوحشي، تقف الولايات المتحدة بجانب الشعب السوري وستحاسب أولئك الذين مكنّوا نظام الأسد من ارتكاب الفظائع الجماعية، حان الوقت لإنهاء حرب الأسد المرعبة والتي لا داعي لها".

ويعد قانون العقوبات الأميركي المعروف باسم قيصر، أحدث خطوات واشنطن في معركتها الاقتصادية على النظام السوري المتهم بارتكاب انتهاكات واسعة خلال تسع سنوات من الحرب ويأمل اليوم في انطلاق ورشة إعادة الإعمار، كذلك سيطال القانون حلفاء النظام وداعميه كروسيا وإيران وأي جهة تقدم الدعم له.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير