سخرية واسعة ... "مأمون رحمة" يعتبر الوقوف أمام محطات المحروقات "رحلة ترفيهية"

20.نيسان.2019
مأمون رحمة
مأمون رحمة

متعلقات

اعتبر "مأمون رحمة" خطيب المسجد الأموي في العاصمة دمشق أن وقوف السوريين في "طوابير" انتظارا لتعبئة الوقود من المحطات بمثابة "رحلة ترفيهية" ومدعاة للسرور والسعادة.

وانتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي عبارات ساخرة من الخطبة التي ألقاها "رحمة" أمس الجمعة في المسجد الأموي، حيث استنكرت العبارات تجاهل "رحمة" لمأساة السوريين المستمرة بسبب انقطاع الوقود في المناطق التي يسيطر عليها نظام الأسد، وتحويلها إلى حدث عارض وبسيط.

كما ظهرت سخرية واسعة من قول "رحمة" خلال خطبة الجمعة إن أزمة الوقود أدت لازدياد "المحبّة والأخوّة والتعاون بين أفراد الشعب".

وكانت مصادر قالت إن وزارة الأوقاف التابعة لنظام الأسد طالبت خطباء المساجد أمس بدعوة الناس لترشيد الطاقة وعدم استخدامها في الحاجات غير الضرورية.

ويعاني نظام الأسد خلال الأيام الأخيرة من عدم القدرة على توفير المحروقات وخصوصا مادة البنزين، حيث انتشرت صورا على مواقع التواصل الاجتماعي تظهر الشلل التام الذي أصاب شوارع رئيسية من العاصمة دمشق، فيما أظهرت صور أخرى لجوء عدد كبير من الناس إلى استخدام الأحصنة والدواب في عمليات التنقل.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة