زاخاروفا: 60 حالة اشتباك بين الأكراد والعرب في مناطق "قسد" شمال سوريا خلال شهر

12.أيلول.2019
زاخاروفا
زاخاروفا

متعلقات

قالت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، إن اشتباكات بين المسلحين الأكراد والسكان العرب مستمرة في شمال سوريا وأدت إلى مقتل عشرات الأكراد، لافتة إلى أن شمال سوريا شهد في أغسطس الماضي وحده، أكثر من 60 حالة اشتباك بين الأكراد والعرب، أسفرت عن مقتل 60 كرديا وإصابة 70 آخرين.

وأضافت زاخاروفا خلال مؤتمر صحفي عقدته اليوم الخميس، أن "اشتباكات مستمرة بين الفصائل الكردية والعرب الذين يحتجون على تسلط الإدارات الكردية، وعلى وجه الخصوص على الخدمة العسكرية الإلزامية في صفوف قوات سوريا الديمقراطية".

وكانت قالت "الشبكة السورية لحقوق الإنسان" في تقرير لها الثلاثاء، إن قرابة 3 آلاف شخص لا يزالون قيد الاعتقال أو الاختفاء القسري لدى "قوات سوريا الديمقراطية" التي باتت تُضيِّق على منظمات المجتمع المدني عبر ممارسات قمعية تشبه ممارسات التنظيمات المتطرفة.

وذكر التقرير الذي جاء في تسع صفحات أن قوات سوريا الديمقراطية تقوم بمحاولة تشريع جميع عمليات القمع والاعتقال التعسفي والإخفاء القسري والخطف بهدف التَّجنيد الإجباري وغير ذلك من انتهاكات واسعة لحقوق الإنسان في المناطق التي تسيطر عليها تحت ذريعة محاربة الإرهاب والإرهابيين.

ولفت التقرير إلى أن هذا التكتيك يُشبه إلى حد بعيد ما قام به النظام السوري الذي اعتبر كل من يعارض سياسته ويطالب بتغيير حكم العائلة الحاكمة والحكومة التي عينها النظام السوري، بأنه إرهابي يجب اعتقاله وإخفاء صوته وجعله عبرة لبقية أفراد المجتمع.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة