خلايا "داعش" تهاجم حرس الحدود العراقي انطلاقاً من سوريا وتقتل ضابط

14.كانون2.2020

أكد مصدر أمني عراقي اليوم الثلاثاء، أن ضابطا من حرس الحدود قتل في هجوم لتنظيم الدولة انطلق من سوريا، لافتاً إلى أن باقي عناصر تنظيم الدولة المهاجمين، انسحبوا باتجاه الأراضي السورية، بعد التصدي لهم من قبل قوات حرس الحدود العراقي.

وقال النقيب في شرطة الأنبار أحمد الدليمي لوكالة "الأناضول"، إن "تنظيم داعش شن هجوما في الساعات الأولى من صباح اليوم، على مقر الفوج الأول التابع لقادة حرس الحدود العراقي، والمتمركز قرب منفذ الوليد الحدودي مع سوريا".

وأكد الدليمي أن "الهجوم كان قادما من سوريا باتجاه الأراضي العراقية، وتم التصدي له بعد مواجهات عنيفة استمرت لساعات، وأدت إلى مقتل ضابط برتبة نقيب في شرطة حرس الحدود، فضلا عن مقتل عدد من عناصر داعش المهاجمين".

وفي وقت سابق، ذكرت خلية الإعلام الأمني العراقية، أن أربعة منتسبين من حرس الحدود بينهم ضابط أصيبوا بهجوم لتنظيم الدولة شمالي منفذ الوليد، مشيرة إلى أن "عناصر من تنظيم داعش هاجموا نقطة لحرس الحدود في منطقة الهبار شمالي منفذ الوليد".

وأشارت الخلية في بيان لها، إلى أن "الهجوم أسفر عن إصابة ضابط وثلاثة من منتسبي الفوج الثالث باللواء الرابع في قيادة قوات حرس الحدود"، في حين أن هجوما مشابها وقع قبل يومين، حينما شن عناصر من تنظيم الدولة قادمين من سوريا، هجوما على مقر لقوات حرس الحدود في العراق، وقتلوا اثنين وجرحوا ثلاثة آخرين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة