حملة قصف غير مسبوقة تستهدف ريف إدلب والطيران لا يفارق الأجواء

24.أيار.2019
آثار الدمار الحاصل في منازل المدنيين بمدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي نتيجة استهدافها بالطائرات  المروحية
آثار الدمار الحاصل في منازل المدنيين بمدينة كفرنبل بريف إدلب الجنوبي نتيجة استهدافها بالطائرات المروحية

متعلقات

تتعرض مدن وبلدات ريف إدلب الجنوبي جبل الزاوية منذ ساعات الفجر اليوم، لقصف جوي عنيف وغير مسبوق من الطيران الحربي والمروحي التابعين للنظام السوري، مستهدفاً المنطقة بأكثر من 200 غارة وبرميل.

وقال نشطاء إن القصف هو الأعنف على المنطقة، توزع بشكل واسع على مدن وبلدات ريف إدلب من الهبيط جنوباً إلى خان شيخون ومعرة حركة وكفرسجنة وترملاً وسفوهن وبسقلاً وكنصفرة وكفرنبل ومصيبين وشرقي أريحا وأطراف بينين وسراجة وأطراف سراقب، من الطيران الحربي والمروحي بعشرات البراميل والصواريخ المتفجرة.

وفي كل مرة تفشل فيها قوات الأسد في إحراز أي تقدم على الجبهات المشتعلة مع فصائل المعارضة تلجأ للتصعيد الجوي على المدنيين مستهدفة الأسواق والمساجد والمدارس والمرافق المدنية الأخرى، سجل استهدف عدة مساجد ومدرسة في كفرنبل.

كما تسبب القصف بشكل عنيف في إشعال الحرائق بشكل كبير في الحقول الزراعية على أطراف خان شيخون والتي أكلت النيرات عشرات الدنمات من المحاصيل الزراعية قبل جنييها من قبل أصحابها، في وقت تقوم فرق الدفاع المدني بمواكبة القصف وانتشال الضحايا وإسعاف المصابين.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة