حالة من الضياع تسيطر على معسكرات الأسد في إدلب

17.كانون1.2014

تشهد معسكرات قوات الأسد المتبقية في إدلب ، حالة من الإستنفار و التشتت بعد سقوط المعسكرين الأكبر في المنطقة و هما وادي الضيف و الحامدية .

وحصل اليوم  إنفجار  داخل مسكر المسطومة ، أشارت الأنباء عن أن هناك خلافات داخل هذه المعسكر بين الضباط ، فمنهم من يريد الإنسحاب إلى اللاذقية ومنهم من يريد البقاء في تلك المنطقة .

كما تمت عدة عمليات اغتيال داخله أدت لمقتل ضابط و3 مجندين مع صدور أصوات إطلاق نار داخل المعسكر  .

و أفاد عدد من المقاتلين المرابطين في محيط معسكر المسطومة أن اليوم خرج رتل  مكون من عدد من الأليات الثقيلة والعربات وتمركزت على مدخل أريحا في خطوة تهدف في المرجح أن تكون بداية للتحرك بإتجاه مدينة اللاذقية ومن الممكن أن تحدث ليلاً ، سيما مع نشر عدد من القوات حول المعسكر.

و يشار إلى أن التجمعات المتبقية لقوات الأسد في إدلب هي معسكر القرميد ، معسكر المسطومة ، مدينة ادلب ، قريتي كفرية والفوعة الشيعيتين ، جسر الشغور ، معسكر المعصرة بمحمبل ، إضافة لمطار أبو الضهور ، هذه المعسكرات لجأت مؤخراً  إلى  نصب عدد من كاشفات الأضواء الليلية  حول تلك المعسكرات خوفاً من علميات إنغماسية  و تشديد الحراسة مع إطلاقها لرشقات من الرصاص  لتمشط الاراضي المحيطة بتلك المعسكرات كل فترة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة