جديد النظام لتحصيل الأموال.. "موافقة السفر" تربك الحدود وقيمتها 50 الف ليرة

02.أيلول.2018

في سبيل تحصيل المزيد من الأموال من الشعب السوري، عمد النظام لإصدار قرار جديد لمن يرغب بمغادرة الأراضي السوري عبر الحدود أو المطارات خارج القطر، وهو إصدار موافقة سفر من شعبة التجنيد!! قيمتها 50 الف ليرة سورية.

حيث أكدت جريدة الوطن التابعة للنظام السوري أن وزارة الدفاع أصدرت اليوم صباحا قرارا يقضي بالحصول على «موافقة سفر» من شعبة التجنيد لكل من يتراوح عمره بين 17 إلى 42 عاماً عند مغادرته البلاد.

حيث أثار القرار والذي تم تطبيقه على الفور في جميع المعابر الحدودية والجوية والبحرية دون إعلان أو تحذير مسبق حالة إرباك كبيرة في صفوف المسافرين الراغبين بالمغادرة.

وأثار القرار المفاجئ حالة من السخط بين المواطنين الراغبين بالسفر، حيث تم إلغاء حجوزاتهم، وتم منع المئات من المغادرة يوم أمس واليوم ما اضطرهم لخسارة حجوزات سفرهم والأموال التي سددوها، كما تم منع سائقي الحافلات والشاحنات أيضا.

وأشار ناشطون أن عملية استصدار طلب موافقة (أذن سفر)، تسبب بحالة إزدحام كبيرة جدا منذ الصباح على أبواب شعب التجنيد، حيث يتطلب تقديم طلب، تأشيرة من رئيس الشعبة، ومن ثم تسجيلها في الديوان،وإحضار ورقة من البنك العقاري تثبت أنك دفعت مبلغ وقدره 50 ألف ليرة سورية، ويتم تجديد موافقة السفر كل 3 شهور دون الحاجة لدفع المبلغ المذكور بشرط أن يكون وصل البنك بحوزتك.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة