تواصل الغارات على إدلب والحربي الروسي يدمر مركز الدفاع المدني في سرجة

13.كانون2.2018
الدفاع المدني
الدفاع المدني

تتواصل الغارات الجوية للطيران الحربي الروسي وطيران الأسد على مدن وبلدات ريف إدلب والتي بدأت منذ قراية 20 يوماً مسجلة المزيد من الضحايا المدنيين والنزوح المستمر لأهالي القرى والبلدات التي تتعرض للقصف، إضافة إلى تدمير المرافق الخدمية العامة والخاصة.

وتعرض مركز الدفاع المدني في بلدة سرجة في جبل الزاوية اليوم لاستهداف مباشر من الطائرات الحربية الروسية بشكل مباشر ومركز، تسببت بتدمير المركز وخروجه عن الخدمة، كما طال القصف منازل المدنيين في البلدة بأكثر من سبع غارات، خلفت شهيدة وعدد من الجرحى.

وفي بلدة كفربطيخ استشهدت امرأتين وطفل بقصف جوي من الطيران الحربي التابعة لقوات الأسد، في حين سجل عشرات الغارات والبراميل المتفجرة على بلدات ريفي إدلب الجنوبي والشرقي، في حين وصل عدد الشهداء في بلدة خان السبل إلى عشرة جلهم أطفال ونساء بعد القصف الجوي العنيف الذي تعرضت له البلدة ليلاً.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة