تزمناً مع وصول القوات التركية ... طيران الأسد يكف قصف جسر الشغور وريفها ويوقع شهيد

16.أيار.2018

كثف الطيران الحربي التابع لقوات الأسد اليوم، قصفه الجوي على مدينة جسر الشغور وريفها، بالتزامن مع وصول رتل القوات التركية لتثبيت نقطة مراقبة جديدة لخفض التصعيد في المنطقة، متجاوزاً بذلك اتفاق الدول الضامنة بما فيهم حلفائه روسيا وإيران.

وأكد نشطاء من جسر الشغور أن الطيران الحربي استهدف بعدة صواريخ مدينة جسر الشغور، خلفت شهيد وعدد من الجرحى، كما طال القصف بلدات الناجية والسرمانية وأطراف بلدة اشتبرق التي وصلت إلى المنطقة القوات التركية فجر اليوم.

وسبق ذلك تحليق للطيران المروحي للنظام في أجواء المنطقة، حيث قام بإلقاء براميل متفجرة على بلدتي الناجية ومرعند مخلفة أضرار مادية كبيرة في الممتلكات.

ويأتي القصف في وقت وصل في رتل عسكري للقوات التركية فجر اليوم، مكون من عشرات الأليات، واتجه إلى ريف جسر الشغور لتثبيت نقطة مراقبة جديدة في منطقة خفض التصعيد الرابعة في إدلب وأرياف حماة وحلب، هي النقطة الثانية عشر في المنطقة منذ بدء انتشار القوات التركية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة