سياسة التدمير

بعد تعفيش المنازل وتدمير بعضها.. قوات الأسد تقتلع الأشجار في وادي بردى

12.آذار.2017
وادي بردى
وادي بردى

متعلقات

قالت الهيئة الإعلامية في منطقة وادي بردى اليوم، إن قوات الأسد والميليشيات الشيعية التي دخلت منطقة وادي بردى مؤخراً لم تكتف بعمليات التخريب والتعفيش التي طالت ممتلكات المدنيين العامة والخاصة، بل تعدى ذلك لعمليات قطع للأشجار بشكل عشوائي في المنطقة وذلك في سبيل بيعه كحطب للتدفئة.


وأضافت الهيئة أن قوات الأسد والميليشيات الشيعية وبعد أن دخلت لقرية عين الفيجة وسرقت بيوتها ولغّمت وفجّرت جزءً كبيراً منها بدأت تنتهج سياسة جديدة ، حيث بدأت بقطع الأشجار في الأراضي الزراعية والتي تعتبر أملاكاً خاصة وقطع الأشجار عن جانبي نهر بردى وسرقتها ضمن سياسة التعفيش التي تنتهجها في كل منطقة تدخلها.


وتعمل الميليشيات الشيعية في كل منطقة تدخلها بعد تدميرها وتهجير سكانها على قتل كل حياة فيها، ضمن سياسة التدمير الشامل التي تنتهجها في كل المناطق السورية، حيث تعمل على إعادتها لأعوام عديدة للواء من خلال قتل كل حياة فيها، وهذا ما انتهجته في العديد من المناطق التي احتلتها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة