بشار الأسد يمنح "سليماني" لقب بطل سوريا.. ووزير دفاعه يفجر مفاجئة كبيرة في طهران

14.كانون2.2020

نشرت قناة "روسيا اليوم" التلفزيونية مشاهد مصورة تظهر لحظة وصول وزير الدفاع في حكومة نظام الأسد وتضمنت تلك المشاهد مراسم استقبال الوزير الذي ظهر وحيداً فيما يحيط به ضباط وعناصر من الجيش الإيراني.

وذكرت مصادر إعلامية موالية للنظام أنّ رأس النظام "بشار الأسد" وقع على منح قائد لواء القدس "قاسم سليماني" لقب "بطل الجمهورية السوريّة" ليتم بعدها تكليف وزير الدفاع بتسليم الوسام إلى النظام الإيراني في طهران.

ورصدت شبكة "شام" صورة تداولتها صفحات موالية تظهر القرار الذي وقعه رأس النظام بتاريخ 3 يناير/ كانون الثاني، وينص على منح اللقب لـ "قاسم سليماني" الذي لقي مصرعه بغارة أمريكية قرب مطار بغداد الدولي مطلع الشهر الجاري.

وسبق أنّ نعى رأس النظام، "قاسم سليماني" وذلك عبر برقية تعزية أرسلها إلى "علي خامنئي"، نشرتها كلاً من وكالتي "سانا" و"فارس" الإيرانية، في 3 من كانون الثاني الحالي، كما شكر من خلال البرقية جهود السلام الكبيرة التي بذلها "سليماني" في سوريا حسب زعمه.

في حين فجر وزير الدفاع بجيش النظام مفاجأة وصفت بأنها "كبيرة" وذلك من خلال إعلانه عن التدخل العسكري المباشر لإيران لدعم عصابات الأسد في قمع الثورة السورية، مشيراً إلى أنه تعرف على "قاسم سليماني" عام 2011 وأن الأخير شارك بمعارك ضد حي باب عمرو الشهير في مدينة حمص وسط البلاد.

يأتي ذلك في الوقت الذي بات فيه "علي عبد الله أيوب" وزير الدفاع لدى نظام الأسد حديث الإعلام الذي تناول فيه طريقة جلوسه الغريبة ذليلاً على كرسي صغير إلى جانب "بشار الأسد" في زيارة بوتين الأخيرة لدمشق بمقر للقوات الروسية، كما ظهر "أيوب" بفردة حذاء واحدة مغطاة بكيس أزرق فنشر نشطاء محليين وسماً بعنوان "خلصوا الأكياس" للسخرية من قائد جيش الأسد الذي يطلق عليه السوريين عشرات الألقاب ومنها "جيش أبو شحاطة".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة