انتقاماً لكفريا والفوعة .. طيران روسيا والأسد يستهدفان إدلب وتفتناز وبنش بشدة

12.آذار.2018

متعلقات

شهدت المدن والبلدات الواقعة على حدود بلدتي كفريا والفوعة المحاصرتين بريف إدلب، قصف جوي عنيف من الطيران الحربي الروسي وطيران الأسد منذ الأمس وحتى اليوم، طال كلاً من مدن إدلب وبنش وتفتناز ومعرة مصرين، موقعة شهداء وجرحى.

وقالت مصادر ميدانية بإدلب أن الطيران الحربي استهدف مدينة إدلب بعدة غارات تركزت على منطقة المتحف وسوق الهال خلفت جرحى بين المدنيين، كان قصف الطيران الحربي الروسي بالأمس المدينة بعدة غارات طالت مبنى البنك المركزي والمعهد التجاري ودائرة الامتحانات.

كما تعرضت مدينة تفتناز اليوم لقصف جوي من طيران الأسد طال روضة أطفال خلفت ثلاث شهداء وعدد من الجرحى كحصيلة أولية، وطال القصف أيضاَ مدن بنش ومعرة مصرين وبلدة طعوم، متسببة بالعديد من الجرحى بين المدنيين.

وتأتي الغارات على المناطق المحيطة بكفريا والفوعة بعد تعرضهما خلال الأيام الماضية لسقوط العديد من القذائف الصاروخية، حيث كانت تشهد كامل المنطقة حالة هدوء شاملة منذ أشهر عدة.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة