الدفاع الروسية تكشف عن تعرض حميميم لهجوم صاروخي أمس الأحد

20.أيار.2019

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، أن منظومات الدفاع الجوي تصدت أمس الأحد، لهجمات على قاعدة حميميم، وقالت الوزارة، في بيان، اليوم الاثنين، إنها رصدت مواقع إطلاق القذائف على قاعدة حميميم، وتدميرها.

وقالت الوزارة في البيان: "في الساعة الثامنة من مساء يوم الأحد، أطلق المسلحين في إدلب 6 قذائف، لكن الدفاعات الجوية الروسية في القاعدة تمكنت من صدها جميعا"، مشيرة لعدم وقوع أضرار.

وكانت صعدت قوات الأسد والميليشيات الموالية لها يوم أمس، من قصفها المدفعي والصاروخي على محوري السرمانية والكبينة ودوير الأكراد بريفي اللاذقية وحماة، في استمرار لمحاولات التقدم في المنطقة، تزامناً مع الحديث عن هدنة لمدة 72 ساعة في المنطقة تبدو هشة منذ بدايتها.

وبدأت روسيا تسوق الحجج للتصعيد بريف اللاذقية لمرة جديدة، من خلال نقل خبر عبر وكالة "سبوتنيك" نسبته لمصادر سورية بأن هناك قصفاً طال قاعدة حميميم الروسية، وأن قوات الأسد ردت على الهجوم، لتخلق - وفق نشطاء - مبررات جديدة للتصعيد بريف اللاذقية وكسب الهدنة بريف حماة.

وكانت أعربت رئيسة مجلس الاتحاد الروسي، فالنتينا ماتفيينكو، خلال لقاء مع الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، عن قلق روسيا من عملية استهداف قاعدتها الجوية في حميميم السورية.

وكانت تعرضت قاعدة حميميم الجوية الخاضعة لسيطرة الاحتلال الروسي أكثر من مرة، لاستهداف مباشر من قبل فصائل المعارضة في الشمال السوري، معلنة سقوط عدد من صواريخ الغراد على القاعدة العسكرية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة