الدفاع التركية تعلن تحييد 11 عنصراً من إرهابيي "قسد" شمال سوريا

15.أيلول.2020

أعلنت وزارة الدفاع التركية، اليوم الثلاثاء 15 أيلول/ سبتمبر، عن تحييد 11 من عناصر من تنظيم " ي ب ك/ بي كا كا" في منطقتي "درع الفرات ونبع السلام" شمال سوريا.

ولفتت إلى أن الإرهابيين الذين جرى تحييدهم في منطقتي "درع الفرات" بريف حلب الشرقي، و"نبع السلام"، شمال شرق البلاد، هم من أعضاء "حزب العمال الكردستاني PKK" و "وحدات حماية الشعب YPG"، الإرهابية.

وأوضحت وزارة الدفاع التركية عبر تغريدة على حسابها الرسمي في موقع "تويتر"، بأن إرهابي ميليشيات "قسد"، حاولوا التسلل إلى "نبع السلام ودرع الفرات" من أجل زعزعة أجواء السلام والأمن ، وأشارت إلى عدم السماح بتدهور مناخ السلام والأمن في المنطقة.

وسبق أن أكدت الوزارة أن تركيا لن تسمح بأي نشاط يقوم به تنظيم "ي ب ك/بي كا كا" الإرهابي الذي يهدف لإنشاء "ممر إرهابي" في شمال سوريا، لافتة أن الكفاح ضد الإرهاب سيستمر بحزم إلى أن يتم ضمان أمن حدود تركيا وشعبها، وضمان الأمن والسلام للسوريين الأشقاء.

ويوم أمس، تعهدت وزارة الدفاع التركية، بمحاسبة المتورطين في التفجير الذي وقع اليوم شمالي سوريا، وأدى إلى استشهاد موظف في جمعية الهلال الأحمر التركي وجرح آخر.

وذكرت الوزارة في بيان، أن هجوما مسلحا استهدف سيارة تابعة للهلال الأحمر التركي شمالي سوريا، أدى إلى استشهاد أحد موظفي الجمعية وإصابة آخر، وفي وقت سابق أعلنت جمعية الهلال الأحمر، استشهاد أحد موظفيها وجرح آخر في هجوم استهدف سيارتهم شمالي سوريا.

ولفتت الوزارة إلى أنه "جرى تنفيذ كافة الإجراءات على الأرض والجو، للقبض على الإرهابيين الذين هاجموا منظمة إغاثة تتمتع بحصانة بموجب القانون الدولي الإنساني"، وأكدت أن "الإرهابيين سيدفعون ثمن إجرامهم وأن دماء الشهيد لن تذهب سدى".

وفي وقت سابق، نعت منظمة الهلال الأحمر التركي، استشهاد أحد كوادرها اليوم الاثنين، 14 أيلول/ سبتمبر، وذلك بهجوم نفذه مجهولون بواسطة إطلاق النار المباشر على سيارة تقل عاملين بالمجال الطبي والإغاثي شرقي حلب.

الجدير ذكره أن مناطق "درع الفرات وغصن الزيتون ونبع السلام" شهدت عدة عمليات إرهابية دامية يتهم فيها بشكل رئيسي ميليشيات قسد وداعش ونظام الأسد، التي تستهدف بشكل مباشر مناطق تجمع المدنيين في الأسواق والمساجد والمؤسسات المدنية والأمنية، في محاولة لخلق حالة من الفوضى في تلك المناطق، كان أخرها تفجير أمس في مدينة عفرين راح ضحيته 11 شهيداً وعشرات الجرحى، يحمل بصمات الميليشيات الانفصالية.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة