الخوين وتل مرق صديق والغنائم دبابتين وعربتي "بي إم بي" وقتلى الأسد بالعشرات جنوب إدلب

13.كانون2.2018
بلدة الخوين
بلدة الخوين

تمكنت فصائل غرفة عمليات "رد الطغيان" مساء اليوم، من استعادة السيطرة من جديد على بلدة الخوين بريف إدلب الجنوبي بعد هجوم معاكس شنته الفصائل للمرة الثانية خلال يومين وتمكنت من استعادة السيطرة عليها، في ظل استمرار الاشتباكات على عدة محاور في المنطقة.

وقالت مصادر ميدانية إن فصائل الثوار باغتت قوات الأسد في بلدة الخوين بريف إدلب الجنوبي بهجوم معاكس مساء اليوم، تمكنت خلال أقل من ساعة من استعادة السيطرة على البلدة وتكبيد قوات الأسد والميليشيات خسائر كبيرة، حيث اغتنمت الفصائل دبابة وعربة بي أم بي وقتلت أكثر من 20 عنصراً لقوات الأسد فيما لاذ الباقين بالفرار.

وتمكنت الفصائل من تدمير قاعدة كورنيت لقوات الأسد على جبهة تل مرق، وتدمير مدفع 57 على جبهة الربيعة، إضافة لتحرير تل مرق وتل خزنة، واغتنام دبابتين على جبهات المشيرفة وقتل مجموعة عناصر لقوات الأسد في قرية طلب واغتنام عربة بي أم بي.

وباتت تتبع فصائل الثوار العمليات الليلية في ضرب مواقع قوات الأسد بهدف إيقاع أكبر خسائر في صفوفهم وتحييد الطيران الحربي عن المعركة بشكل أكبر، حقق هذا التكتيك خسائر كبيرة في صفوف قوات الأسد بالأمس وأربك تحركاتهم.

وكانت هيئة تحرير الشام قد استعادت صباح اليوم السبت، السيطرة على قريتي طلب والدبشية بريف مدينة سنجار بريف إدلب الشرقي، في حين استعادة فصائل غرفة عمليات "رد الطغيان" السيطرة على قرية المشيرفة بريف إدلب الجنوبي، وسط معارك كر وفر في المنطقة بين بين الفصائل وقوات الأسد.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة