الائتلاف: "قانون قيصر" سيحرم النظام من دعم حلفائه في حربه على السوريين

17.حزيران.2020

أكد الائتلاف الوطني في بيان له اليوم، أن "قانون قيصر لحماية المدنيين"، سيعمل على حرمان النظام من قدر كبير من الدعم الذي يقدمه له حلفاؤه، ويخسر الموارد التي يستخدمها في حربه على السوريين، كما سيعمل القانون على تعطيل الحل العسكري بشكل نهائي، وإعادة البوصلة نحو العملية السياسية التي تقودها الأمم المتحدة.

ولفت الائتلاف في بيان له إلى أن دخول قانون «قيصر» لحماية المدنيين حيز التنفيذ، لفرض معادلة جديدة تتجاوز التعطيل الروسي المستمر باستخدام حق النقض الفيتو ضد جميع المسارات الدولية الساعية إلى إيجاد حل سياسي.

وأكد أن مصالح العصابة وفروعها الأمنية وكبار المجرمين فيها هم هدف هذا القانون الذي سيطال أيضاً كل من يدعم العصابة في القتل سواء على مستوى الدول أو المؤسسات أو الشركات أو الأشخاص، وأن القانون يستثني المواد الغذائية والمساعدات الإنسانية والطبية، لتخفيف الضغط عن عموم السوريين.

واعتبر الائتلاف أن المسار السياسي التفاوضي ما يزال متاحاً، والجميع يعلم أن قانون «قيصر» يمكن أن يجمد في حال توقف النظام عن القتل والاعتقال والتهجير، وقدم خطوات عملية في ملف المعتقلين، ما يجعله فرصة حقيقية لإنقاذ سورية، والتحرك نحو حل سياسي فعلي وفق القرارات الدولية بما فيها 2254 وصولاً لانتقال سياسي شامل من شأنه أن يضمن عودة آمنة للاجئين السوريين ويبشر بإعادة إعمار ما دمره هذا النظام.

وفي وقت سابق اليوم، أعلنت الولايات المتحدة فرض عقوبات على عشرات الأفراد والكيانات المرتبطين بالنظام السوري بينهم "بشار الأسد وزوجته أسماء"، وذلك بموجب "قانون قيصر لحماية المدنيين" الذي دخل حيز التنفيذ الأربعاء.

وجاء في نص القرار: "لقد وضعنا مهندس المعاناة بشار الأسد وزوجته على قائمة العقوبات بحسب القانون 13894 وممولي هذه الفظائع محمد حمشو وميليشيا فاطميون الإيرانية أيضا بحسب القانون نفسه، بالإضافة إلى ماهر الأسد وفرقته الرابعة من الجيش العربي السوري وقيادته غسان علي بلال وسامر الدانة، وكذلك بشرى الأسد ومنال الأسد وأحمد سبير حمشو وعمرو حمشو وعلي حمشو ورانيا الدباس وسمية حمشو".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة