الإدارة الذاتية تعلن تسجيل 17 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرتها

30.تموز.2020
صورة تعبيرية أرشيفية
صورة تعبيرية أرشيفية

أعلنت هيئة الصحة في الإدارة الذاتية بشمال وشرق سوريا، اليوم الخميس تسجيل 17 إصابة جديدة بفيروس كورونا.

وقال الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية، جوان مصطفى، في بيان، إنه تم تشخيص سبع عشرة حالة إصابة جديدة بكوفيد 19 في شمال وشرق سوريا.

وأوضح مصطفى أن الحالات توزعت على "إقليم الجزيرة بـ11 حالة، والرقة 3 حالات ودير الزور 3 حالات".

وأضاف مصطفى أن الحالات جميعها تخضع للحجر الصحي والمراقبة الطبية.

وبهذا يرتفع إجمالي أعداد الإصابات بفيروس كورونا في المناطق الخاضعة لسيطرة الإدارة الذاتية حتى الآن إلى 25 حالة.

وكانت هيئة الصحة التابعة لـ "قسد" حملت نظام الأسد المسؤولية عن حدوث أي إصابات بفيروس كورونا بمناطق سيطرتها شمال شرق سوريا بسبب استهتاره، وعدم التزامه بقواعد وإجراءات الوقاية، واستمراره في إرسال المسافرين وإدخالهم إلى مناطق سيطرتها.

فيما جددت الهيئة في بيان أصدرته مؤخراً، تحمل من وصفها بـ "السلطات السورية"، مسؤولية حدوث أي إصابات في مناطقها لعدم التزامها بقواعد وإجراءات الوقاية الاستمرار في إرسال المسافرين وإدخالهم إلى تلك المناطق، فيما لم تتخذ الإدارة ما يمنع ذلك.

يشار إلى أنّ عملية النقل الجوي مستمرة بين مناطق النظام وقسد مع استمرار الرحلات المعلنة مؤخراً، دون أن يجري تطبيق أي من الإجراءات الوقائية التي غابت بشكل تام بالرغم من الأرقام التصاعدية للإصابات بـ"كورونا"، وبالرغم من إعلان الإدارة الذاتية من إغلاقها للمعابر في وقت تبقي على التنقل الجوي مع النظام وتكرر اتهامها له بالمسؤولية عن حدوث أي إصابات في مناطق سيطرتها.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة