الإئتلاف يطالب تجميد القتال في القلمون ودرعا أيضاً

14.كانون1.2014

يستمر طرفا النزاع في سوريا مطالباتهم وعرض إقتراحاتهم على المبعوث الأممي إلى سوريا ، حيث طالب الإئتلاف الوطني بأن تتضمن الخطة تجميد القتال في عدة مناطق من سوريا وليس تجميدها في مدينة حلب فقط ، وجاء ذلك على لسان عضو الائتلاف "الدكتور جواد أبو حطب" الذي قال أن تجميد القتال يجب أن يشمل منطقة القلمون ومحافظة درعا .


وشدد "أبو حطب" على ضرورة أن يتم تنفيذ المبادرة تحت الفصل السابع من ميثاق اللأمم المتحدة ، وأضاف بأن المعارضة السورية طالبت "دي مستورا" بتوضيح خطته .

وتعتمد خطة "ديمستورا" على البدء التدريجي في تجميد القتال داخل سوريا ، على أن يبدأ ذلك من مدينة حلب ، حيث كان قد وضحّ خطته لذلك خلال لقاء صحافي في العاصمة البريطانية لندن .


وننوه إلى أن خطة المبعوث الأممي تتضمن أيضا تأمين دخول مساعدات إنسانية إلى الطرفين في حلب ، وأعربت المعارضة عن تخوفها من إسغلال نظام الأسد لوقف القتال في بعض المناطق بهدف تدعيم صفوفه على جبهات مناطق أخرى وبالتالي التخوف من إمكانية تحقيقه لتقدم جدي على الأرض ، وهو ما طمأن به المبعوث الأممي مؤكداً على عدم حصول شيء من هذا القبيل .

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة