ألمانيا تقاضي شابين سوريين بتهمة إعدام ضابط لدى النظام عام 2012

19.كانون2.2021

قالت مصادر إعلام ألمانية، إن محكمة ألمانية، بدأت بإجراءات محاكمة لشابين سوريين بتهمة ارتكاب "جريمة حرب بتعذيب وإعدام ضابط مقيد في قوات النظام السوري"، إضافة إلى الاشتباه بانتماء أحدهما إلى تنظيم "جبهة النصرة".

وقال مكتب المدعي العام الاتحادي في مدينة كارلسروه الألمانية، الاثنين، إنه وجه دعوى قضائية ضد الرجلين أمام المحكمة الإقليمية العليا في مدينة دوسلدورف، منتصف كانون أول الماضي، ويشتبه بمشاركة الرجلين في إعدام مقدم بقوات النظام السوري في عام 2012، بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وذكر المحققون: "أحضر المتهمان السجين المقيد وعذباه بشدة حتى إعدامه"، حيث تولى أحد المتهمين الحراسة، بينما بدأ الآخر بالتصوير والتعليق على إعدامه بإطلاق النار لأغراض دعائية، وألقي القبض على الرجلين في مدينتي ناومبورغ وإيسن الألمانيتين في تموز الماضي، ويقبعان في السجن الاحتياطي منذ ذلك الحين.

وتشتبه السلطات الألمانية بانضمام أحد المتهمين إلى "جبهة النصرة"، ولذلك فهو متهم أيضاً بالانتماء إلى منظمة "إرهابية"، بينما تشتبه في أن المتهم الثاني "قاتل من أجل هذه الجماعات وغيرها دون انتماء دائم".

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة