أردوغان: من لا يحرك ساكنا حيال مقتل مليون شخص في سوريا لا معنى لحديثه عن حقوق المرأة

07.آذار.2018
أردوغان
أردوغان

متعلقات

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن من لا يحرك ساكنا حيال مقتل مليون شخص في سوريا، لا معنى لحديثه عن حقوق المرأة.

جاء ذلك في كلمة ألقاها خلال مشاركته في برنامج يوم المرأة العالمي الذي نظمه اتحاد نقابات حقول العمال التركي بالعاصمة أنقرة.

وقال أردوغان: "هل سمعتم كلمة واحدة ممن يتشدقون بحقوق المرأة في العالم، حول مقتل آلاف النساء في الغوطة الشرقية خلال الأشهر الأخيرة".

وأضاف أن "الذين لم يحركوا ساكنا إزاء مقتل مليون إنسان في سوريا معظمهم نساء وأطفال، هل يمكن أن تحمل كلماتهم حول حقوق المرأة أي قيمة؟".

وتابع: "شاهدنا من يذرف دموع التماسيح من أجل عشرات الآلاف من النساء والأطفال الذين فقدوا في ظلمات مياه بحر المتوسط".

وأضاف: "كيف لنا أن نصدق من لم يذرف دموعا صادقة أنهم يدافعون عن حقوق المرأة فعلا؟".

وأوضح أن الحديث عن قضايا المرأة بكل أبعادها يتطلب أولا أن نكون صادقين، مشيرا إلى أن الأخطر من التمييز بين الرجل والمرأة هو التمييز بين المرأة والمرأة.

ووصف النقاش بشأن التفوق بين الرجل والمرأة بأنه نقاش غير مجدٍ، مضيفا أن الحاقدين والمغرضين هم من يرجعون أسباب الاعتداء على النساء والأطفال إلى معتقداتنا وثقافتنا.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة