غواتيمالا تنضم لقائمة الدول التي تعتبر "حزب الله" منظمة إرهابية

14.كانون2.2020

تنضم دولة غواتيمالا الواقعة في أميركا الوسطى بين المكسيك وهندوراس وإل سلفادور، إلى قائمة الدول التي تصنف ميليشيا "حزب الله" اللبناني، على قائمة الدول الأرهابية، والتي أعلن رئيسها قبل شهر أن أول قرار سيتخذه بعد أدائه للقسم هو تصنيف الحزب كإرهابي.

وكان الرئيس Alejandro Giammattei البالغ 63 سنة، تعهد في بداية ديسمبر الماضي باتخاذ القرار يوم توليه لمنصبه، وفقا لما قرأته "العربية.نت" مما نقلت عنه صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية حين زار إسرائيل ذلك الشهر، واجتمع فيها إلى وزير خارجيتها يسرائيل كاتس، حيث قال: "أول ما سأفعله عندما أتولى منصبي هو الموافقة على إعلان مجلس الأمن الغواتيمالي اعتبار حزب الله اللبناني منظمة إرهابية" وفق تعبيره.

القرار تنضم غواتيمالا إلى دول عدة سبقتها إلى اعتبار الحزب إرهابيا، هي إسرائيل والولايات المتحدة وكندا وبريطانيا وهولندا واليابان والأرجنتين والبراغواي والسعودية والبحرين والإمارات، إضافة لجامعة الدول العربية ومجلس التعاون الخليجي، فيما يصنف الاتحاد الأوروبي وأستراليا الجناح العسكري للحزب فقط كمنظمة إرهابية.

غواتيمالا، البالغ سكانها 18 مليوناً، كانت ثاني دولة نقلاً لسفارتها من تل أبيب إلى القدس المحتلة بعد الولايات المتحدة، ففي ديسمبر 2017 أخبر الرئيس السابق، جيمي موراليس، الغواتيماليين عبر حسابه في "فيسبوك" بأنه أعطى تعليمات بنقل السفارة، وبأيام معدودات كان له ما أراد.

أما الحكومة الغواتيمالية التي سيؤدي وزراؤها اليمين الدستورية أمام الرئيس الجديد اليوم بالذات، فمكونة من 15 وزيرا، ممن وجدت "العربية.نت" أن أحدهم لبناني الأصل يشغل فيها منصب وزير الاقتصاد، وهو الناشط في حقل النسيج Antonio Malouf المولود في 1969 بالعاصمة غواتيمالا، من أم غواتيمالية وأب اسمه أيضا أنطونيو معلوف، متحدر بدوره من أبوين هاجرا في أربعينات القرن الماضي من مدينة زحلة بالشرق اللبناني.

  • المصدر: شبكة شام
  • اسم الكاتب: فريق التحرير

الأكثر قراءة