خارجية أذربيجان تنتقد توطين أرمن سوريا في إقليم "قره باغ" وتعتبره انتهاكاً لاتفاقية جنيف

05.آذار.2019

اعتبر وزير خارجية أذربيجان إيلمار ماميدياروف، أن توطين الأرمن السوريين في أراضي إقليم قره باغ الجبلي المتنازع عليه مع أرمينيا، يعد انتهاكا لاتفاقية جنيف.

وأضاف الوزير في مؤتمر باكو: "تعمل أرمينيا في الوقت الراهن على توطين الأرمن القادمين من سوريا، داخل الأراضي الأذرية المحتلة. هذه الخطوة غير مقبولة وتعتبر انتهاكا جديا لاتفاقية جنيف".

وأكد أن التوطين، لا يساعد في حل النزاع في قره باغ، بل سيزيد من حجم المشاكل المحيطة بالتسوية.

وأعلن مدير هيئة الأمن الوطني الأرمني أرتور وانسيان خلال زيارته إقليم قره باغ مؤخرا، أنه يستبعد تسليم أي أراض لأذربيجان ضمن أي تسوية، وأكد تأييده برنامج توطين الأرمن هناك.

وأشار إلى أن "برنامج التوطين وفقا لتقييمي الموضوعي، سيصبح أساسا لأمن بلادنا. وبهذا البرنامج نبعث برسالة خاصة لشعبنا وكل العالم، وكل من يحاول الابتزاز والمزايدة مفادها أنه لا توجد لدينا أي نية لتسليم الأراضي، وأبناء وطننا يجب أن يعيشوا على أراضينا".

الأكثر قراءة